يا ريتني كنت عايش في الزمن ده ...!!!

1
أثناء تجولي في المدرج الروماني في رحلتي إلي بعض الاثار السكندرية (الرحلة السكندرية) ... قال واحد من أصدقائي و هو مبهور بالحضارة والتقدم اللي كانوا عايشين فيه الرومان و اليونانيين قديماً .. يا ريتنا كنا عايشيين في زمنهم .. كانوا أصحاب حضارة و تقدم و راحة بال ملهاش حدود ... ما فيش حاجة تشغل بالهم يا رتني كنت معاهم في الزمن ده بدل الزمن العجيب اللي عايشين فيه ده!
2
بعد المسرح الروماني و في أثناء تجولنا في متحف المجوهرات الملكية بزيزنيا قلت في نفسي: يا رتني كنت عايش الأيام دي ... كانوا منعمين جداً ... أكيد كانو في رغد عيش وراحة بال و سعادة يتمناها أي إنسان ... كانت كل أدواتهم من الذهب و الأحجار الكريمة ... عايشيين في قصور في أجمل الأماكن في القاهرة والأسكندرية ... كل شئ موجود عندهم ... أكيد كانوا سعداء جداً!!
3
شيخ المسجد يتحدث عن الصحابة (رضي الله عنهم) و عن حبهم لرسول الله (صلي الله عليه و سلم ) و كيف كانوا يجلسون معه و يعلمهم و يزكي نفوسهم ... حتي قال الرسول (صلي الله عليه و سلم ) أنهم لو استمروا علي الحال التي يكونون عليها عنده (صلي الله عليه و سلم) لصافحتهم الملائكة في الطرقات ...
رجل عجوز يقول بصوت مرتفع : يا رتني كنت عايش في زمن الرسول (صلي الله عليه و سلم) كيف سيكون حالنا وقتها و كيف سيكون قوة إيماننا و صحة إسلامنا !!!
4
يوم الجمعة ... خالي عندنا في المنزل .. كالعادة يتحدث عن زمن السادات و كيف أن اللحم كان في الجمعيات و الناس عايشة و مبسوطة ... كننا في عصر يستطيع الفقير فيه أن يحيا حياة طيبة ... يتعلم تعليم حقيقي ليس كخريجي الجامعة الان لذين لا يعرفون الألف من كوز الذرة (علي حد قوله) ... يتوظف الشاب و يفتح بيت و هو لم يصل إلي العشرين من عمرة مش زي شباب اليومين دول اللي وصلوا لسن الثلاثين و الأربعين و لسه مش عارفين يتجوزوا و لا يتحملو المسؤلية !!!!
5
ضع قصة من تأليفك في أي زمان أو مكان يكون في أول القصة (لوكنت ... ) و اكمل ما أردت من قصص ...
المهم بقي
لو كنا عايشين في عصر الفراعنة ... اليونانيين .. الرومان ... إلخ مين اللي قال أننا ممكن نكون صناع حضارة و تقدم و عايشين في راحة بال و رغد من العيش .. مش الحضارات دي برضه كان فيها الاف الحروب... مش كانوا فيها ناس عبيد للملك أو الفرعون .. ليس لهم أي اختيارفي حياتهم فحياتهم هو ما يريد الفرعون أو الملك أو حتي السيد الذي يملك هذا العبد!!
مين اللي قال أننا كنا ممكن نكون من الاسرة الحاكمة التي تحكم كل شئ و تملك البلاد و العباد!!
مين اللي قال اننا كنا هنبقي منعمين بالذهب و االياقوت و الأحجار الكريمة هل فعلاً الذهب والفضة و الأحجار الكريمة تمنحنا الرضا و السعادة !! هل هي دليل علي هدوء النفس و راحة االبال !!
مين اللي قال اننا لو كنا عايشبين في عهد الرسول (صلي الله عليه و سلم) كنا هنبقي مسلمين أصلاً ... مش كان في يهود و كفار و منافقين... مش كان في حروب و غزوات ... مش كان في عصور فتن و مجاعات !!
مين اللي قال أن الحياة التي (هناك) و التي لا نملكها دائماً أفضل .. دائماً هؤلاء الناس أسعد و الحياة هناك أجمل و زمانهم أفضل 100 مرة من زماننا !!
نعيب زماننا و العيب فينا ... و ما للزمان عيب سوانا
تصور واحد من القدماء في أي عصر (من الإنسان البدائي إلي عصرنا هذا ) خُيَر في أن يكون معنا في عصرنا هذا أوأن يعيش في عصرهم ... أنا متأكد انه سيختار أن يعيش في عصرنا .. ... ليه؟!؟
لاننا ننظر إلي نصف الكوب الفارغ دايماً (بالمناسبة أنا أكره هذا التعبير جداً لاأنه بقي مستهلك و كل الناس بتقوله !!) بس دي الحقيقة!
انت هنا في الزمان ده ... في المكان ده ... مع الناس دي ... تغيير الزمان قد لا يغير فيك شيئاً ... و تغيير المكان لن يكون له بالغ الاثر عليك ... و تغيير الناس قد يأتي وبالاً عليك ..
أنت هنا لأنك هنا ... تغيير ما حولك لا يغيرك
التغيير دائماً يأتي من الداخل ..لا بتغيير مكان أو زمان أو ناس

هناك تعليق واحد:

A. Mokhtar يقول...

شوف يا قصص، العملية كلها زي ما تقول كدة شماعة كل واحد بيحاول يعلق عليها فشله أو همومه وخلافة، فيخلي العيب فالناس أو المكان أو الفترة الزمنية، بالرغم من إنه واحد من الناس إللي مش عجبينه دول، وفرد مسئول عن تطوير وإعمار المكان الذي يعيش فيه، والفترة الزمنية هي مجرد عمره هيعشها دلوقتي أو بعد قرن أو قبل قرن هي هي، المهم هو هيعشها إزّاي...