RSS Feed


كم موقع تتابع في اليوم الواحد ... من المؤكد أن عدد المواقع التي تتابعها يومياً كثير جداً ... مثلاً تتابع الأخبار من uدة مواقع أخبارية مثل المصري اليوم ... اليوم السابع ... مصراوي ... و الـ BBC  العربية و غيرها من مواقع الأخبارية و هذه القائمة هي حسب المواقع التي أتابعها أنا ...
نأتي للمواقع الأخري ... تتابع مدونات و مواقع تعليمية و تفتح الفيس بوك و تويتر و قنوات معينة اليوتيوب ومواقع تقنية و مواقع الأفلام وغيرها الكثير من مواقع الأنترنت التي لا تنتهي أبداً ... 
أحسب عدد الساعات التي تقضيها علي الأنترنت فقط لتدخل موقع ما تبحث عن جديدة فلا تجد أو تجد أخبار و مقالات لا تهمك أبداً ... جرب تحسبها كده ستجد اليوم كله يضيع في لا شئ ... مجرد التصفح اللعين و تضيع الوقت و لا جديد ...
ما الحل ؟

الحل بسيط جداً و قديم أيضاً و لكن ربما بعض المستخدمين لا يعرفونه ...
أنه خدمة قارئ الخلاصات أو الـ RSS Feed  كما تسمي بالأنجليزية ...


 لتتعرف أكثر علي هذه الخدمة الموجودة في كل مواقع الأنترنت و صفحاته تقريباً شاهد هذا الفيدو أولا ً


أظن الكلام مفهوم و ليس به ما يدعو للشرح ... فقط حدد ما تريد متابعته و أمتلك حساب علي جوجل ...و أبدأ ...
يمكنك أيضاً الأشتراك في الموقع الذي تريد متابعته عن طريق الضغط علي علامة الـ RSS Feed  الموجودة في الـ URL Bar  كما بالصورة 


سينقلك هذا الرابط إلي حسابك في جوجل و يطلب منك الأختيار هل تريد أن تتبع هذا الموقع بالخاصية RSS Feed  عن طريق الـ Google Reader أم تريد وضعه في الـ igoogle الخاص بك ... عن نفسي أفضل أن يكون كل ما أتابعه في الـ Reader و ليس الـ igoogle 

أستفدت من هذه الخاصية جداً في تتبع بعض صفحات الفيس بوك   مثلاً صفحة الأستاذ عمرو خالد علي  الفيس بوك  أتابعها و صفحة مدونة الدكتورمصطفي محمود (رحمه الله) و غيرها من الصفحات الموجودة علي الفيس بوك وسط هذا الهراء الفكري المتواجد حالياً علي الفيس بوك ... يمكنك الأشتراك فيها علي الـ RSS Feed  و التخلص منها من الفيس بوك ... ستشعر براحة نفسية ليس بعدها راحة .. اعتقد هذا سيريح كثيراً خصوصاً لأن التحديثات تحدث تشيت كبير لي بمعني:- 


مثلاً صديقي لي كتب نكتة علي الـ Wall  الخاص به   و بعدها مباشرة رأيت تحديث من موقع المصري اليوم عن القمة العربية مثلاً و بعدها مباشرة صديق رفع فيديو عن أحدث أغاني أبو الليف ثم موقع أخر ينشر موعظة أو قصة مؤثرة ... هذا كله يجعلك في تشتت فكري كبير جداً ... فكر قليلاً ستجد كلامي صحيح !!!
أهتم بالمهم فقط و ما غير ذلك فدعه وراء ظهرك 
يمكنك أن تعرف تحديثات موقع ما في دقيقة و تحديد ما تقرأه و ما لا تقرأه في دقيقة واحدة و لكن عن الطريقة التقليدية فأنت قد تمضي نصف ساعة لتعرف ماذا تقرأ و أي المقالات أهم من الأخري ...
بالنسبة لتويتر يمكنك أيضاً تتبع تحديثات أي شخص تريد بالطريقة السابق ذكرها ... لا أفضل هذه الخاصية مع تويتر...
أما قنوات اليوتيوب فيمكنك تتبع أحد القنوات بهذه الطريقة فمثلاً أحد القنوات المشهورة علي اليوتيوب هي قناة تفاتيفو يمكنك تتبعها من هنا 


  أشكال الـ RSS Feed  تقريباً ثابته في كل المواقع باللون البرتقالي المميز لها 

!!! عن الحقيقة قد أصبنا بالعمي

 من الإعلانات التي أعجبت بها جداً عندما رأيتها لأول مرة هذا الإعلان المميز و هو إعلان لشركة زين السعودية للاتصالات 
video

الكلمات
 
أريت شمساً أشرقت تلك السما ... تغدو الحياة بنورها
  تسموا سما ... ناديتها أنغام صوت هاتفاً ...  لكنها تأبي بأن تتكلما
أريت زهراً في الربيع تفتقت ... يسبي القلوب جمالها 
يروي الظما ... عاتبتها أن طال عني غيابها ... فوجدتها تأبي بأن تتكلما
. و إذا بزاوية هناك تلوح لي وطفلة حسناءا تلعب بالدٌمي
خاطبتها لمَ تمرحين وحيدةً ... لكنها عجزت بأن تتكلما
أدركت حقاً بعد ذلك أننا ... عن الحقيقة قد اصبنا بالعمي
  كم  من روائع في الحياة ترنو لنا لكنها عجزت بأن تتكلما 

فعلاً في حاجات حلوة كتير في حياتنا مش بنشوفها و لا نحس بيها إلا لو بعد لما  بتضيع من أيدينا 

الموبايل في مصر يعني ايه ؟


الموبايل في مصر يعني ايه ؟
  • يعني لزوم المنظرة و أعمل به Show قدام الناس.
  • يعني أغير التليفون كل شهر لأنه بقي موضة قديمة.
  • يعني مش لاقي أكل و أجيب كارت بـ 100 علشان أعرف أتكلم وقت ما أنا عايز.
  • يعني تحس أن أنت رجل أعمال.
  • يعني لو ماسك موبايل مفهوش MP3 Player و Camera يبقي أنت أكيد بيئة أوي ... (أنا عارف الناس دي عايشة أزاي من غير MP3 Player و Camera).
  • يعني تبقي ماسك الموبايل في أيدك اليمين و موبايل تاني في أيدك الشمال ... رجل أعمال سياتك و مش ملاحق علي التليفونات.
  • يعني أهم حاجة عندك لما تلاقي واحد صحابك أنك تسأله ... معاك نغمات جديدة للموبايل ؟
  • أنك تجيب أغاني شعبي عليه و تقعد في المواصلات (أي وسيلة مواصلات حتي لو حمار بـ 3 أرجل ) و تشغله الصوت علي أخره و تعيش بقي .. و طظ في أي حد مش عايز يسمع أو مهتم بالكلام التافهة اللي حضرتك بتسمعه.
  • يعني تشغل القراءن و تعلي الصوت علي أخره و أنت قاعد تحكي و تتكلم في مع صحابك في مواضيع تانية خالص و ماسك السيجارة و عايش و لو حد قالك أقفل الموبايل لو سمحت أو شغل الـ Head phone تبص له من تحت لفوق و تعتبره قال حاجة حرام ... دا أنا مشغل قراءن !!!
  • يعني تشتري موبايل فيه كاميرا أمامية و كاميرا خلفية و أنت عمرك ما تتصل بحد Video Call و أول ما تجيب الموبايل تبص في المراية الصغيرة اللي جنب الكاميرا و تبتسم ابتسامة بلهاء و تأخد لنفسك أول صورة.
  •  يعني تبقي واقف بتصلي و تلاقي الموبايل بتاع واحد عمال يرن وهو ولا هو هنا ... و لا حتي بيطلع الموبايل يقفله ... طيب ما هو يا تقفل الموبايل قبل الصلاة يا تقفله و أنت بتصلي لما يرن و بعدين الراجل اللي بيتصل ده ما بيهموش و عايزك ترد يعني ترد مش عامل حسابه أنك ممكن تكون مشغول.
  • يعني تقعد تلعب Snake لما تحس أنك بقيت من فصيلة الزواحف.
  • يعني تبعت بالبلوتوث أحدث أغاني المطرب العالمي أبو الليف ... أنا مش خرنج.
  • يعني تشتري الموبايل الصيني ووزارة الإتصالات تتفق مع شركات الإتصالات أنها توقف الخدمة عنك لأن الموبايل الصيني ما لوش رقم مسلسل فريد Unique serial number و بكده يكون مش مطابق للمواصفات و كمان يصعب مراقبته لأن فيه خطين و بيعمل مشاكل في الشبكات ؟ طيب هما سمحوا باستيراده ليه من الأول ؟؟
  • يعني تقدر تدخل علي النت في أي مكان و في أي وقت و بجنيه واحد بس في اليوم.
  • يعني تسرق شركة إتصالات مصروكل مرة تدخل النت تدخل ببلاش عن طريق اللعبة المعروفة بتاعت الساعة 12 بالليل.
في استخدام أخير ... بعض الناس بيستخدموا الموبايل عشانه
أنهم يستخدموا الموبايل في المكالمات المهمة ... بس دول قلة !!!

أخيراً


الحمد لله ... انتهيت أخيراً من ترتيب حجرتي و التخلص من أشياء كثيرة لم  أعد أحتاج إليها...  

مثلاً تخلصت من عدة كتب كنت قد اشتريتها من معارض الكتاب التي تقام في الإسكندرية كل عام في قلعة قيتباي ... لم يعد لدي الوقت أو المجهود الكافي لقراءة كل ما أتمني ... كما أن بعض الكتب لم أعد لدي حماسة لقراءتها ...
و من الكتب التي تخلصت منها روايتان لـ (ألدوس هكسلي) .. رواية بعنوان  الجزيرة و الأخرة بعنوان نقطة مقابل نقطة ...

لم أعد أطيق أن أقرأ روايات طويلة  ... الحياة أصبحت سريعة جداً و لابد أن أحدد ما الذي  أقرأه و ما لا أقرأه ... خاصة أن هاتان الرويتان ليس من ورائهم فائدة تذكر تقريباً  ... جربت أن أقرأ في أحدهم و جلست أكثر من ساعتين أقرأ فيها  و لكن اكتشفت أن الفصل الأول لا ينتهي و تركيزي بدأ يقل و الاستفادة لا شئ !!!

أيضاً الرواية مترجمة و بها الكثير من المفاهيم التي يصعب حتها فهمها بلغة الكاتب الأصلية ( الإنجليزية) فكيف و هي مترجمة !!!

 ليست غرفتي طبعاً 
من الأشياء التي تخلصت منها أيضاً حوالي أربعين شريط صوتي (كاسيت) ... لم يعد أحد يستخدم الشرائط الكاسيت حتي في السيارة .. و أنا لا  أملك كاسيت و لا أملك سيارة :)

أيضاً تخلصت من المجلات القديمة و بعض الملابس التي عفا عليها الزمان ربما يستفيد منها الأخرون ...

ما أسعى إليه أن تكون غرفتي بسيطة جميلة ليس بها كراكيب و أن أفيد الأخريين بما لا ينفعني ... فقد يسجل علي أشرطة الكاسيت محاضرات مفيدة للمكفوفين مثلاً و قد يستفيد من الورق مصانع إعادة التصنيع و قد قد تجد الملابس القديمة من يريد الكسوي ...

أحتاج الترتيب و التخلص من أشياء كثيرة في حياتي لا غرفتي فقط و لكن في ما أفعل ما أشاهد و ما أقرأ يومياً   بدأت أيقن أن تنظيم الوقت و تحديد الأوليات هو سر النجاح في الدنيا  و من غيره لا نجاح و لا تقدم و لاشئ ...
 
أخيراً

أياً كان ما تفعله صغيراً كان أم  كبيراً سوف يؤثر فيك وفي الأخرين

قطة أخر الليل

سكون الليل ... الكل في نوم عميق منذ ما يقرب من الساعاتين و لم يبق إلا هو و جهاز الـComputer أمامه ... يضرب بأنامله علي الـ Keyboard فيحدث ضجيجاً عالياً و يتلمس الـ Mouse و هو هائم عل وجهه في صحاري الأنترنت ... لا يعرف له وجهة بالظبط ... لا يدري ماذا يريد في هذا الوقت المتأخر من الليل و لكن الأرق كان صاحب هذا القرار ... سكون الليل ... لا يقطعة شئ حتي الـ Radio الذي اعتاد علي سماعه في هذا الوقت قرر ألا يسمعه ... فكر في أفضل شئ يفعله ليتغلب علي الأرف المسمي الأرق و لكن لا حياة لمن تنادي ... كاد أن يصرخ في جنح الليل و ينتظر من يرد عليه و لكن تراجع أخيراً فالجميع هنا نائم و لا فائدة من الصراخ !!!
تمني الأن أن يكون معه قطة ... هرة كما يسميها العرب أو بسه كما يسميها أهل الصعيد و لكن تذكر أنه حتي لو كان معه قطة فستكون في "سابع نومة" في هذا الوقت المتأخر من الليل ... و هو لا يريد أن يقلق منامها فكم يحبها و لا يريد إقلاقها ... قرر أن يهدأ من سرعة كتابته علي الـ Keyboard حتي لا تستيقظ من نومها ...قرر أن يغلق الـ Computer و ينام بجوارها فقد ذهب الأرق الأن!
انتهي

صرخة حجر

ليست من هواة مشاهدة المسلسلات خاصة إذا كان المسلسل تركياً مدبلج إلي العربية .. فما عرفته عن المسلسلات التركية السابقة من أمثال نور و عاصي جعلتني أكره المسلسلات التركية المملة أما المسلسلات العربية فحدث و كلك حرج !!! فلو جلست تشاهد حلقة لعرفت الأحداث كلها و لن تشاهد البقية منها أضف إلي ذلك أنها لا تعلم شيئاً مفيداً و تعرض الفجور كأنه الطبيعي في مصر و تجعلك تشاهد أناس "يلعبون بالمليارات لعب" و كان مصر أصبحت قطعة من سويسرا...
و لكن هذا المسلسل أظنه من المسلسلات االقوية ... مسلسل صرخة حجر هو عمل فني يشرح القضية الفلسطنية ... عمل مميز جداً رغم أني لم اشاهد إلا حلقة واحدة و لكن كما يقولون" الجواب بيبان من عنوانه "...
و لي هنا وقفة ... أين الممثليين المصريين و الإعلام المصري من هذه القمم الفنية التي تهتم بقضايا مهمة مثل القضية الفلسطنية أو غيرها من القضايا ... حتي القضايا الاجتماعية لا تجد من يهتم بها ... اللهم ألا مسلسل يوميات ونيس الذي يعتبر من أفضل المسلسلات المصرية علي الاطلاق ... فمحمد صبحي رجل له مبدأ و عنده قضية مش بيجري ورا الفلوس زي أكثر الممثلين...
يا ريت الفن يبقي رسالة و وسيلة لإيضاح فكرة جيدة و محرك للأمام ...

رب ضارة نافعة

بعد أن خمدت العاصفة نوعاً ما .. عاصفة الصفحة المسيئة لله (سبحانة و تعالي ) علي الفيس بوك ودت ان أكتب عنها و لو شيئاً قليلاً هنا في المدونة و الدروس التي استفدتها من هذا الموضوع ...
أولاً :- الشر موجود ما وجد الإنسان علي الأرض

فأينما تذهب إلي مكان فيه بشر ستجد شراً و ستجد خيراً فإن وجدت خيراً فاعمل عليه و حاول أن تاخذ منه ما استطعت و إ ن وجدت شراً فأنبذه و ابعد عنه ما استطعت و تذكر أن الإنسان بطبعة فيه من الشر و من الخير و لكن أيهما يغلب علي الأخر ... يحكي أن رجلاً عجوزاً و حفيداً له ... قال الرجل للحفيد ..في قلبي ذئبان واحد يدعوني للشر و أخر يدعوني للخير فقال الطفل و أيهما سينتصر يا جدي ... فرد الرجل علي حفيده : أنت و ما تطعم يا بني ... أن أطعمت الخير نما خيراً و إن أطعمت الشر نما شراً ...
و نفس وما سواها ... فألهما فجورها و تقواها

ثانياً :- لا تجادل ساذج
في هذه العاصفة حاولت مراراً أن أنصح من اعرف بالا ينشر هذها الصفحة لأنه بذلك سيساعد علي نشرها و ذات مرة قلت لأحدهم خذ أقرا هذه المقال ... و كانت للدكتور صلاح الراشد و هي بعنوان" السذج "الغيورون" هكذا يدعون" فرد علي رد غريب جداً قائلاً ... طيب قولي الخلاصة لأني مش هقرأ كل ده .. لاحظ أنها مقال فقط و ليس مرجع أو كتاب ضخم ... فاضطرت أن اشرح له و جادلته حواله ساعة ألا ربع و لكن لا حياة لمن تنادي بعد أن انهيت حواري معه وجدته مشترك في جروب " إذا جمعنا 1000,000 صوت سنسطيع غلق صفحة الملحد الموجود علي الفيس بوك " !!!!!!!!!

ثالثاً :- أفضل وسيلة للإعلان هي الاستفزاز
أفضل وسيلة لإعلانك عن أي منتج جديد أو سلعة جديدة سواء كان فكرياً و أو مادياً هو الاستفزاز ... استفز العامة و ستجد هذه المنتج انتشر و باع الالأف و انتشرت الفكرة بين الناس ... بالظبط مثل كرة الثلج التي تهبط من أعلي الجبل حتي تصبح كرة كبيرة جداً من الثلج عند سفح الجبل ...
تذكر فيلم عادل إمام الذي كان يبيع فيه سلعة الفنكوش ... ماذا فعل ... استفزاز الناس هو الذي باع المنتج بالطبع أن كان جيد فأنه سيعلن بطريقة مهذبة و محترمة و سيستمر في السوق لو كان منتج و ستروج الفكرة لو كانت جيدة و هذا يحتاج إلي صبر و روية أما السلعة الاستفزازية الأخري فستموت و تنذثر حتي و إن ذاع صيتها في يوم ... يومين أوحتي سنين و لكن الحق سيظر لا محالة...

رابعاً :- كل شئ ثابت إلا إذا لاحظناه
هذا العنوان هو حكمة لانشتين يقول فيها Every thing is still until it is observed فكر معي كم هو عدد الملحدين في العالم ... لا تعرف و أنا لا أعرف و عدد الصفحات الموجودة في الفيس بوك و النت عموماً كثيرة جداً لهم بغض النظر عن أصلهم و لغة الحوار و لكن بمجرد أن عرفت هذها الصفحة المشؤمة انتشر النار في الهشيم ووجدت بعض الناس ممكن رفض قراءة مقال واحد أدعوه فيه ان يترك هذه الصفحة يسألني عن أحد المواقع الشهيرة للملحدين ؟!؟ و هو لا يعرف أصلاً ما الإلحاد و ما أثره و ما أفكاره ؟!
خامساً :- الرسالة
حتي لا أشغل نقسي فهذه التفاهات و أتتبع واحد تلو االاخر لأقوال له ما تفعله خطأ ... أركز علي ما أريد لا ما لا أريد ... أركز علي الأيجابي لا السلبي و قد تعجبت بشدة من أن بعض الناس تنشر هذه الصفحات كانار في الهشيم و أصبحت صفحات علي الفيس بوك مخصصة لذلك و لا أراه أينشر ي خبر أيجابي و مفيد واحد و كأن الناس لا تنشر إلا الشر

سادساً :- لكل أذن كلامات تسمعها
نعم لكل أذن كلامات تسنعها و تتجاوب معها أما إذا لم يفهمك صاحب هذه الأذنان و يريد أن تفهمه شئياً ما فلا بأس أما إذا أصر و عاند فلا تهتم و لا تعبا به البته فقط أتركه و شأنه و إذا تكرر منه الأمر فأحذفه من قائمة الأصدقاء أو اخفية من قائمة رؤيتك النقاشية سواء علي الفيس بوك أو في الحياة العامة يكفي ان نتقابل و نتصافح و يقول كل واحد للاخر" أزيك ... أتمني تكون بخير "
انتهي

اسكندرية اليوم ... و كل يوم

أكتشفت فجأة أني ما عرفش عن أخبارالإسكندرية حاجة ... أيوة عايش في الإسكندرية من أول ما أتولدت بس مش متابع أخبارها أيه و لا أعرف اللي بيتم فيها كأني من طنطا مش الإسكندرية و علشان كده قلت لازم الواحد يعرف عن الإسكندرية أكثر سواء الأخبار أو التاريخ ... و يتابع اللي بيحصل أول بأول ... طيب أجيب منين الأخبار دي ... ؟!!؟ سؤال في محله برضه ...
بس الموضوع سهل جداً
  • جريدة المصري اليوم عملت طبعة خاصة بالإسكندرية ... ما أحنا مش اي حاجة...
  • جريدة الشروق عملت برضه طبعة خاصة بالإسكندرية ... كأن الإسكندرية دي اكتشفوها أول امبارح !!!
  • موقع صوت الإسكندرية ... لو عرفت مصادر تانية أتابع بيها أخبار الإسكندرية هبقي أكتبها هنا ... إن شاء الله ...

فيلم : أولاد العم

شاهدت الأمس فيلم (أولاد العم) و الفيلم سمعت عنه كثيراً أنه من الافلام الجيدة هذل الموسم و هو فعلاً كذلك ... .
تدور أحداث الفبلم في تل أبيب حيث شريف منير اليهودي الإسرائيلي و زوجته مني ذكي (المسلمة العربية ) و مصطفي (ظابط المخابرات المصري) و قصة أخري من قصص الصراع العربي الإسرائيلي ...
بداية الفيلم ... حيث يأخذ شريف منير (عزت) زوجته و اولاده إلي رحلة بحرية في بورسعيد و في داخل البحر يعترف عزت لسلوي زوجته أن اسمه الحقيقي دانيال و انه ظابط بالمخابرات الإسرائيلية ...
.
يظهر بعدها لانشين يأخذان سلوي و الأطفال إلي إسرائيل لتستيقظ سلوي بعدها و تشاهد علم إسرائيل يرفف في المباني المجاورة و تجد نفسها داخل الاراضي الإسرائيلية و قد صدقت لأول مرة كلام زوجها دانيال ... عزت سابقاً...
.
و يبدأ الصراع الداخلي في نفس سلوي التي أيقنت الأن ان زوجها رجل مخابرات إسرائيلي وأانه طيلة سني زواجهما (7 سنوات ) كانت في خدعة كبيرة بل إن الأمر لا ينتهي عند هذا الحد ... يطلب دانيال من زوجته أن تظل هي و ابنيها معه في إسرائيل و يعيشا معاً في دولة لا تعرف العنصرية ... دولة مدنية متحضرة ليس كما كانت تعيش في مصر بلد الرشوةو الفساد .
هنا يأتي دور مصطفي ... ظابط المخابرات المصري الذي تأمره المخابرات المصرية أن تكشف عن حقيقة الرجل الذي اغتال الكثير من المصريين و هرب إلي الخارج و يتبين لهم في أحداث الفيلم أن عزت هو دانيال و قد هرب غلي إسرائيل بصحبة زوجته و أولاده !!! ...
.
يذهب مصطفي إلي إسرائيل ليعمل في أحد الصيدليات القريبة من بيت دانيال حيث أن ابنه دانيال و سلوي (سارة)مريضة بحساسية و من المؤكد أنه سيتقابل مع سلوي ليقنعها بأتن تكون مجندة معه ليعرف أخبار عن دانيال رجل المخابرات الإسرائيلية مع وعد منه بأن ترجع إلي مصر هي و اولادها ...
كل هذا و سلوي غير راضية بالأمر الواقع ... أن تبقي حياتها كلها في إسرالئيل و أن تعيش مع رجل عرفت بعد 7 سنوات من الزواج أنه من أهم رجال المخابرات المصرية ...
و لكنها رضخت للأمر رالوقع بعد أن اقتعها بأن زواجهما ليس حرام لانه في دينها أن المسلمات يمكن أن يتزوجه االيهودي و يكون ذلك مكروهاً فقط !!!!!!!!!!!

و أنه كان من الممكن أن يأخذ الاولاد فقط من مصر و يتركها هي وحيدة و بالطبع لن تستطيع أن تأخذ أطفالها و لا أن تسمع صوتهما طيلة حياتها ... اضطرت أن ترضي بالوضع الحالي خصوصاً أنها يتيمة مات ابوها و هي ابنة سنتين و ماتت أمها و هي ابنة 3 سنوات و ليس لها أي قريب في مصر ألا خالتها ...

ظهر مصطفي في حياة سلوي و أخذ يجندها لمصلحته رويداً رويداً و هي في قمة فرحتها و في قمة خوفها أيضاً ...
.
و لكن دانيال لم يكن بالفريسة السهلة فهو رجل مخابرات ذو خبرة ...
.
مرت الأحادث في الفيلم ... صراع بين دانيال و مصطفي وإلي ان وصل مصطفي الي مبني الموساد ودخل الي غرفة دانيال لأخذ ملف الاغتيالت (ساذج أوي الموقف ده ) و ليعرف انه هو ايضاً كان علي ملف الأغتيالات و انه الفريسه القادمة و يفاجأ بدانيال أمامه و بعض رجال الموساد ... مؤكداً لجال الموساد أنه مااتي يسلوي الا لتكون طعم لاغتيال مصطفي ؟!!!؟

يأخذ دانيال مصطفي أي غرفة التحقيقات ليحقق معه و لكن نبيل فاروق يأخذ مكانه في القصة و يبدأ أحداث الهروب التي تحثث دائماً في قصص أدهم صبري ...
يهرب مصطفي و سلوي و الابنان في عربة علي الكيلو 48 علي الحدود ليختبأا في مصنع قديم و عليه سيأتي من ينقذهم و يرجعهم غلي مصر أمنين سالمين
يتنهي الفيلم بموت دانيال محروقاً و قد قضي مصطفي علي علي كل رجال دانيال ... مش بقولكم أدهم صبري ...

و يرجع مصطفي و سلوي و الابنان إلي مصر و قبل السفر ينظر كريم عبد العزيز (مصطفي ) إلي اسرائيل و يساله السائق: انت هتعاود و لا ايه ...فيرد قائلاً هنرجع مش دلوقتي ....
انتهي الفيلم و لكن لي ملاحظات علي الفيلم

1- الجرافيك الظاهر في الطائرات التي تضرب القطاعات الفلسطينية يا ريت يبان أنه حقيقي لأنه الصراحة باين أوي أنه جرفيك يعني بلاش تستخسروا في الفيلم ... 2- بعض الأحداث يا ريت تكون منطقية أكثر من كده
2-1- يعني عمل مصطفي عند فيكتور الصيدلي اليهودي يا ريت يكون واقعي مش معقول الصديلي يسيبه يروح يقابل سلوي كل يوم ولا يسأله أنت رايح فين و لا جي منين ؟ قالا يعني عامل نفسه مطنش ...
2-2- و من الأحداث الغير منطقية برضه دخول مصطفي غلي الموساد كأنه داخل محل بقالة ... ماشي في ناس مسهلة العملية بس مش للدرجة دي يعني ؟ اقنعونا شوية ...
2-3- برضه موضوع هروب مصطفي من مكتب التحقيقات ؟ مش عارف اقول عنه الصراحة ؟؟؟!!!؟؟؟
2-4- تعالي بقي لموضوع الكهرباء اللي كانت علي المخ ؟ دا أخذ كهرباء في مخه تكفي تنوربلد !!!! و قال أيه علشان كان واخد حبوب مخدرة بقي تمام الموضوع ما اثرش فيه و قايم زي الحصان ؟ و كمان قاعد يضرب في الناس بعد الموضوع ده كله ...طيب يا سيدي المفروض كنت تتأثر شوية ما هو مش كله ضرب ضرب ... ما فيش شتيمة ؟

المخدرات حلوة بس محتاجة خبرة

عندما تشاهد فيلم العار تتعلم أن تجارة المخدرات ليس حرام و أنها مهنة شريفة أشرف من الطب و الشرطة و إذا كان هناك مقارنة فالتضحية بالطب و الشرطة طبعاً ... و أنك لازم تكون علي دراية بأمور الفش و التفييش و الدفس و إلا فأن المياة المالحة ستأكل الصفايح و تضيع تجارتك و تصبح بأعلي صوتك في الملاحة و تقول ( شقي عمري ... شفي عمري ...) و ربما يتطور الأمر بك و تقتل نفسك و أو تتجنن و تقعد تقول ( الملاحة الملاحة ... و حبيبيتي لابسة الطراحة ) ...

الخبرة مهمة جداً في أي عمل و تجارة المخدرات ليست حرام

أما مسلسل الادهم فأنك تتعلم منه أن الأنسان يجب ألا ينسي حقه و يظل يطلبه حتي لو تتطلب الأمر أن تسافر أوكرانبا و تتاجر في المخدرات و تكون أحد كبار التجار( و ده بيعلمك يكون عنك هدف طبعاً) و في الاخر ترجع و تطالب بحقك و ترجع ميراثك اللي أكله عمامك طيلة سنوات سفرك و بالطبع عليك أن تعرف أن رئيس العصابة يكون دائماً رجل غلبان كحيان( غالباً الجنايني( أو امراة ضعيفة مسكينة (غالباً الخدامة (و يجعلك المخرج بذكاء غير طبيعي لا تفكر فيه/فيها طيلة أحداث الفيلم أو المسلسل...

أفلام ومسلسلات عربي قمة في التخلف ...

حديث ضعيف ...

الحديث ده أنا سمعته قبل كده كتير جداً و الصراحة معناه جميل جداً و الحديث هو
إن لله عبادًا اختصهم لقضاء حوائج الناس، آلى على نفسه أن لا يعذبهم بالنار
طبعاً اللي راح أي جمعية خيرية أو أي مؤسسة بتساعد الناس أو حتي راح المنطقة العسكرية اللي فيها بيتم تعبئة و تجنيد الشباب ( الحمد لله أنا فلت من الموضوع ده) هيلاقي الحديث ده.
و لما حبيت أشوف الحديث ده نصه أيه بحثت عنه في جوجل و لكن لقيت أن الحديث ده ضعيف جداً يعني مش حديث عن الرسول صلي الله عليه و سلم ... و علشان يبقي كلامي موثق أدي اللنك ده فيه الكلام كله من موقع إسلام ويب ... يا ريت كل واحد يتأكد من الأحاديث قبل ما يبعتها في أيميلات أو يكتبها في أي مستند لأن في أحاديث كتير أوي مشهورة بس طلعت مش أحاديث و ربنا يخلي لينا جوجل
تحديث
في نفس اليوم الذي كتبت فيه هذا البوست وبعدها بساعات قرأت في رسالة إيميل الحديث المكتوب حول عرش الرحمن الذي يظهر أفكة من ركاكة أسلوبه ... و قام صديقي العزيزأحمد مختار بإرسال موقع للتأكد من صحة الأحاديث و هو الدرر السنية و الذي أكتشفت بعدها ان هناك أحاديث مشهورة جداً جداً جداً و لكنها غير صحيحة أياً كان درجة عدم الصحة ... موضوعة ... منكرة ... إلخ (ليست علي دراية بالفروق بينهم بالظبط ! و لكن يكفي أنها غير ثابتة عن الرسول صلي الله عليه و سلم)... و يكفي أن تمر بعينك علي هذا الموضوع (أحاديث منتشرة علي الأنترنت) لتعرف كم هي الأحاديث المشهورة علي النت و غير صحيحة !!!!!!! .
أرجو أن تكون الصورة قد أتضحت و أن نعرف كيف ماذا يتم إعادة إرساله قبل أن تضغط علي زر الـ Forward

سمعت كتاباً

أكيد كلنا سمعنا عن الكتب المسموعة ... أنا عن نفسي سمعت عنها من زمان و خصوصاً من إعلانات الـ !YAHOO و مازالت هذا الأعلانات موجودة و هي إعلانات عن موقع audible الموقع مشهور جداً و لكني لم اهتم بالأمر كثيراً لأن الكتب الموجودة فيها معظمها إنجليزية كما أني كنت لا أملك وقتها موبايل موجود به مشغل MP3 و لذلك لم اهتم بالأمر وقتها ... بعدها بفترة تعرفت علي مواقع الكتب الألكترونية و كنت كلما دخلت علي أحدها وجدت قسم خاص بالـ Audio Books و بالفعل حملت عدة كتب و لكن كانت كلها أنجليزية و لم أجد فيها كتاباً عربي واحداً.
. . .
و أثناء تصفح حسابي علي تويتر وجد أحد التحديثات الموجودة لأحد الأشخاص الذين اتبعهم وفيه رابط لكتاب مسموع و لكن هذه المرة باللغة العربية ... انبهرت فعلاً بالموضوع لأني لم أكن أعرف أن هناك كتب مسموعة باللغة العربية ... دخلت الموقع (أو المدونة أن أردنا الدقة) فوجدت فيها كثير من الكتب المسموعة باللغة العربية و انبهرت أكثر لما وجدت كتاب مسموع لأحمد خالد توفيق عبارة عن أسطورة من أساطير رفعت إسماعيل المرعبة في سلسلة ما وراء الطبيعة لم أتردد في أن أدخل و أحمل الكتاب المسموع و في أخر الليل أطفأت الأنوار و استلقيت علي السرير و بدات أترعب ... بدأت أسمع قصة مرعبة لأول مرة ... تجربة جميلة و تستحق التجربة...
. . .
كان اسم الرواية (أسطورة أخر الليل) و كنت اسمعها أخر الليل ايضاً و رواي الرواية كان علي درجة كبيرة من الحرفية و كما أن الموسيقي التصويرية (أو السمعية هنا) كانتت ممتازة و المؤثرات الصوتية أيضاً كانت ممتازة .. كان الجو مرعب فعلاً و القصة مشوقة جداً و إن كانت طويلة بعد الشئ (ساعتين و نصف) و لكن سمعتها لأخرها و أتمتتها و قررت في اليوم التالي أن اسمع كتاب اخر....
. . .
وقع اختياري علي كتاب مشهور في الأوساط الأدبية و هو رواية ( سارة) لعباس محمود العقاد و لكن لم يكن الكتاب مسموعاً بالمعني المعروف و هو قراءة النص كما هو مكتوب في الرواية و لكن كان عبارة عن مسلسل إذاعي و مدتة ثلاث ساعات كاملة ... استمعت للمسلسل و لكن في الحقيقة لم تعجبني... أظن أن الرواية نفسها كتبت بطريقة أفضل من المعروضة في المسلسل ... سأقرأ الرواية نفسها في وقت لاحق إن شاء الله...
. . .
أما ثالث الكتب المسموعة التي سمعتها الاسبوع الماضي فكان قصة عمنا محمود السعدني (مذكرات الولد الشقي) وقارئ الرواية هو عبد الرحمن أبوزهرة ... كان اختيار موفق لعبد الرحمن أبو زهرة فهو مؤدي رائع و كان أدائه ممتاز في عرض القصة و التي قرأتها قبل ذلك مرتين ... كنت أسمعها و كأني أراهها في التلفزيون لا أن أسمع رواية...
. . .
أعجبني موضوع الكتاب المسموع بشدة خصوصاً و أن لا يستهلك الوقت أو الجهد لقراءة نفس الكتاب سواء كان ورقياً أو الكترونياً...
ساأكتب عن مزيد من الكتب المسموعة لاحقاً إن شاء الله ...

دليل شركات العالم كله بين يديك

الموضوع ده أنا كنت كاتبه في أحد المنتديات و قلت أنشره دلوقتي لأنه مفيد جداً الموقع ده مش هتلاقي زيه اتنين و مفيد جداً لأي واحد بيدور علي الشغل لأنه أي واحد بيدور علي شغل أكيد عايز يعرف أي هيا أسماء الشركات الموجوده في منطقة معينة و أي هيا طرق الاتصال بيها علشان باتصال بسيط ممكن يخلص مشوار يقعد في يومين كمان لو في اميل ممكن يبعت له السي في علي الميل و بكده يبقي المشكلة اتحلت مبروك أنت لاقيت الموقع الي انت عايزه الموقع هو عبارة عن دليل لجميع شركات العالم ... أيوة العالم كله و الله طيب ادخل و شوف Kompass في كل بلد هتلاقي List بأسماء الشركات الموجوده في البلد دي و ده الـ Link الخاص بمصر ... دليل شركات مصر هتدخل هتلاقي مصر متقسمة مناطق ( القاهرة ...الأسكندرية ... 6 أكتوبر... السويس ... و هكذا في كل منطقة صناعية يتجدها مقسمه إلي مناطق تحتها ... مثلاً السويس هتلاقي تحتها عتاقة العين السخنة ... الزيتيات و هكذا المهم انت هتوصل للشركة اللي انت عايزها بعد كده و تلاقي يا سيدي بيانات عنها بالكامل عنوان أرقان تليفونات أرقام فاكسات ايميلات ... لو متوفرة و شوية معلومات عنها ... تاريخ انشائها و رأس المال و أي معلومات تانية متاحة عن الشركة من الأخر ... الموقع ده معجزة بجد و أكيد هيريحنا جداً يا رب تستفيدوا منه
شكر واجب : إلي صديقي مصطفي كمال لأنه هو اللي عرفني علي الموقع