أيه الخطوة الجاية ؟!

من أصعب الاسئلة اللي ممكن تسألها لنفسك بعد ما تكون خلصت شئ مطلوب منك هو :- 


أيه هي الخطوة القادمة ؟
المفروض نعمل أيه بقي ؟ ... مش خلصلنا اللي المفروض نعمله طيب بعد كده هنعمل ايه ؟ ... السؤال ده خطير جداً و للأجابة عليه ممكن تقعد أيام و ليالي و مش بعيد شهور بتسأل نفسك وممكن يجي حاجات تعملها تكون طارئة و لازم تخلص في وقت معين و ألا مش هتخلص أبداً و بالتالي السؤال ده بيتأجل أو بتعتبره أنه الأجابة عليه موجودة باعتبار أنك بتعمل حاجة فعلاً مع أن الحاجة دي ممكن تكون مش مهمة أومش في دائرة اهتمامك أصلاً بس أديك ملهي في حاجة و مش واخد بالك انك ما جوابتش علي السؤال ؟ ... 

لازم الواحد يحط لنفسه خطة يمشي عليها وعن طريقها يعرف هيعمل أيه لما يخلص العمل الي في أيده ... أيه هي الخطوة القادمة ... و ألا هيفضل تايه علي طول !

هناك تعليق واحد:

A. Mokhtar يقول...

سؤال خطير جداً ياقصص.
أنت عارف إيه السبب إن معظمنا مش بيفكر فيه؟
إن إحنا اتعودنا على إننا نعمل كل مرحلة بمرحلتها، أو بمعنى أصح، نمشي في الدنيا بقوة الدفع...
آه دفع الدنيا لينا في عجلة الحياة، مفيش حد بيخطط لحياته ولا بيرسم لنفسه هدف للوصول ليه.
بجد لو قسمنا حياتنا لأهداف وأولويات مترتبة فوق بعضها، أكيد هيكون للسؤال ده إجابة صريحة وواضحة ومش هنحتاج نسأله أصلاً.