الشحات


أكتب اليوم عن رجل غريب و مهنة غريبة جداً ... أصحاب هذا المهنة - إن صح أن نقول عليها مهنة - هم أكثر الناس حكمة و أكثرهم استثماراً للوقت و معرفة بمهام وظيفته ، يقدر عمله و يحبه - بل و يعشقه - و يعمل بلا هوادة هذا الرجل هو الشحات ...!
نعم الشحات هو رجل يحترم مهنته جداً و يحبها و لديه فيها خبرة كبيرة جداً ... هو لم يتلق تعليمه في الجامعة و لم يدرس فن الفراسة ليعرف كيف يقرأ ما في عيون الأخريين و لا كيف يعرف حالتهم الأجتماعية أو ما يحبونه في الحياة وما يكرهونه من مجرد نظرة عابرة 
و هذا الرجل يمر عليه الاف الناس يومياً يعرف جيداً من هو الغني و من الفقير ليس فقط من الملابس و لكن من الخبرة، يعرف بأي الوسائل يجذب زبائنه ... يعرف فن الألحاح و أثره علي النفس البشرية و قولته الشهيرة التي دائماً ما يتفوه بها " الزن علي الودن أمر من السحر" ، يدرس هذ الفن للشحاتين الجُدد بكل حماسة و بأحدث الوسائل التعليمية ... لا يعرف يقرأ و لا يعرف يكتب و لكنه يعلمهم عملياً ، ألح في الطلب ، استعطفه بعينك و لغة جسدك و لا تأئيس من شئ ، إن أقسي الناس قلباً قد يحن قلبه ، لقد مر عليه الاف الناس و دائماً ما تنجح التجربة !
يعرف قيمة الوقت جيداً فهو يعرف متي يذهب إلي عمله و متي يرجع إلي بيته ،يعرف جيداً معني علو الهمة فهو يخرج من الخامسة صباحاً و حتي ساعة متأخرة من الليل لا يكل من كثرة الشحاته و لا يمل من نظرات الناس إليه!
يحفظ مهمات عمله جيداً ...الكلام الذي سيدعو به، "ربنا يخليلك بنتك يا بيه"، "ربنا ينجح لك ولادك يا باشا" ، "الله يسترك دنيا و أخرة يا بني" ، "ربنا يرزقك الذرية الصالحة يا شيخ" ، "ربنا يشفيهولك يا حاجة" .... إلخ
يعرف جيداً  المكان الذي يجلس فيه و الملابس المناسبة لكل منطقة، فهو يسعي للوصول إلي الاحتراف دوماً ! الاحتراف في الشحاته ، هو لا يريد أن يكون شحات عادي !

هذا الرجل أحترمه كثيراً و أقُر أني تعلمت منه الكثير ... تعلمت منه حب العمل و احترام الوقت و تربية الابناء علي العمل منذ الصغر 
تعلمت منه الصبر و الفراسة و الكلام المناسب في الوقت المناسب 

و الأهم 

تعلمت منه الا أكون شحات ... فعزة النفس لا يساويها شيئاً 

و قد قيل في الأثر ... اليد العليا خير من اليد السفلي

هناك 4 تعليقات:

Tarkieb يقول...

في ناس كتيرة بقت شحاتين من الغلب....والفقر وحش ...والفقر بيموت كل حاجة العزة والكرامة والدين.....ربنا يبعد الفقر عن الجميغ....

سكندري يقول...

تيكو
أزيك

متفق معاك مليون في المية

و ربنا يبعد الفقر عننا كلنا
فقر المال و فقر العلم و فقر عزة النفس

أنا كنت اقصد من التدوينة دي ان كل واحد ربنا مديله نعمة و ممكن يكون هو مش حاسس بيها

حتي الشحات عنده مميزات كتير أوي أحنا ممكن نتعلم منه

amr awwad يقول...

موضوع جميل
بس اسمحلى الشحاتين عندكوا فى اسكندرية قدام اوى اوى اوى لسه شغالين على
"ربنا يخليلك بنتك يا بيه"، "ربنا ينجح لك ولادك يا باشا" ، "الله يسترك دنيا و أخرة يا بني" ، "ربنا يرزقك الذرية الصالحة يا شيخ" ، "ربنا يشفيهولك يا حاجة" .... إلخ

لا بجد قدام ده احنا عندنا فى القاهره طرق جديدة خالص بيوصل فيها المبلوغ المشحوت 40 جنيه :D

وزى ما بتقول : عزة النفس لا يساويها شيئاً

سكندري يقول...

انا كنت بتكلم علي واحد بشوفه كتير اوي
الراجل ده مرة كنت خارج من صلاة الفجر لاقيته قاعد
ورحت كذا مشوار و رجعت بالليل الساعة 11 لاقيته برضه قاعد !!!!!!!!!!!!!!

أنما الشحاته مرت بمراحل كتير طبعاً
اشهرهم اللي هما يقول لك انهم كانوا عايزين يسافروا و المحفظة اتسرقت و اللي يقولك عايز دواء و حوارات تعبانة كده

مرة في واحد قعد جنبي في المشروع- الميكروباص يعني - و قعد يعيط ان بنتي عندها السرطان و كان مطلع سيجارة مارلبوره ؟؟؟

في ناس غلابة فعلا! انا ما انكرش طبعاً

منورني يا عمر باشا